كليشيهات


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شجـــــــــــــــــــــاعــــــــــــــــة الجبناء .....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
khaldeen
ــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــ
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 214
الموقع : فوق التراب
العمل/الترفيه : مقاول ناطحات تراب
المزاج : مترستق
1 : الموقع الرسمي
العضوية : 0
إدارة الأوراق : 162
تاريخ التسجيل 11/07/2008

مُساهمةموضوع: شجـــــــــــــــــــــاعــــــــــــــــة الجبناء .....   الثلاثاء 16 سبتمبر 2008, 2:22 am

هل نسينا شقاوتنا أيام الطفولة ..وتلك الشجاعة الوهمية ألتي كنا نتغنى بها ..دون أن نعرف الخوف من المستقبل ..

لن أتذكرت طفولتي فقد مضى الزمان على تلك الحكايات وكبرت و كبرت الحياة معي واختفت الشقاوة .. !! وتبدلت الأهداف
وتحولت هواياتي لأشياء أخرى حتى أصبحت بلا هواية أو هوية
لقد كبرت وتغيرت أهدافي ومفاهيمي للحياة ..!!
وأصبحت أعاني من قدر ب بـ لون الغروب، ومسئوليات بلون الهروب ..!!
ويداهمني إحساس أني إنسان جبان متخاذل ..
واطرق برأسي وأتذكر مع عبارتي تلك العبارات الدافعة لشجاعة "..!!
وأتذكر معها قول عمرو بن العاص لمعاوية
سأل عمر بن العاص معاوية : لقد أعياني أن أعلم..شجاعٌ أنت أم جبان ؟
فقال معاوية :شجاعٌ إذا ما أمكنتني فرصةٌ......فإذا لم تكن لي فرصةٌ فجبانُ. ..







وأصبحت شاباً يمتطي صهوة الحلم .... الأمل ..... الظلام....الهروب...والغروب..!!
والسؤال يعتريني وعوامل التعرية لم تعد تتوقف عند مقطع معين ..!!
حتى الضوء والضوضاء والعبث بالطين والماء (و مردوخ ) الأطفال الأشقياء..
وتعذيب القطط وملاحقه الكلاب الضآلة ..!! (وسيارات رش الفليت )
أشياء كلها لم تعد في قاموسي ..!!

لقد رسخت تلك العبارة في عقلي وجوارحي ..!!
وأجد لنفسي عذراً في عدم تطبيقها
قد تكون الحياة اختلفت ..!! أو أن زمنهم كان مختلف..!!..؟؟

فـ لم يعد الشجاع مُهابا ولم يعد الجبان مهزوماً..!!
حتى معادله الشاب ( المطنوخ) لم تعد كافيه لكي تحفظ ماء الوجه أمام
العولمة و السعودة والبسترة وعوامل الأكسدة ..!! وزغللة العيون في الأفق ..!!

وكبرت وتمسكت بحكمتي التي سأرسخها في رأس ( ولدي أبني فلذة كبدي وقطعة من بُطين قلبي ) ( لو شرف إن شاء الله ..)
وسوف ألقنه الدرس ( عندما ترى ضحايا فتأكد بان هناك من يقاتل من أجل حقوقه )..!!
...

ولكن ماذا لو لم يقتنع هو الآخر بمقولتي[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة] ..

ماذا لو سألني
بابا خالد هل أنت جبان ..!!

هل سأقول له لا يا ولدي يا أبني يا وغدي و غدي يا ورعي ...

لقد تذكرت قول أحدهم عندما سألته عن أحد كبار الشخصيات فقال لي
أنه جبان ولكنه ذكي صامت..!!

وقالها لي شاب تعرض لعمليه اللدغ عيني عينك..!!
فعلاً الجبناء والضعفاء هم الأخطر والأشرس..!! و (( الأنجس )) بل أنهم كـ شيطان ((اخرس ))..!! اخرس تسلم ..!!


ولكن..!!




لم تعد الشجاعة وقاية ولم تعد نظرية الباب ( أبو ريح ) سده وأستريح..
سوى هروب وهروب مقيت..!!

حتى الكلب الذي قد تحتاجه في شي لا بد أن تمسح له الجوخ بنظرية ((سيدي)) ..!! وهذه نظرية تختلف عن نظرية صابر الرباعي ..!( سيدي منصور يا بابا) [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

حتى المحاباة والمهادنة أصبحت مصدر حقيقي للأمن.. الحقيقي ..!!
كل ما حولنا وما يحيطنا يجعلنا مدعاة لسكوت ..!!
سكوت لم يعد يثير حفيظة معتصمين هذا الزمان ..!!
ولم تعد و معتصماه
..

بل أصبحت و أصماآآآآآآآآآآه

ولم تعد تُسمع سوى الصم البكم ( كبار العيون )..!!
وسط سكوت في النعيم وخوف على نعمة (^^^^) أصبحت النعامة مستنعمه .. في الجُبن ومشتقاته الخالية من الدسم ومن الرجولة ومن ماء الوجه ..
في زمن ليس لنا سوى الردح ولو بساق واحده والتصفيق ولو بأصبع واحد
لرجال هذا الزمن الشجعان او فرسان بني ( نانسي )..!!
وحتى يثبت الآخرين شجاعتهم وجدت إن أهون الأمور أن اعترف بأنني :

جبان ..!!
جبان ..!!
جبان ..!!
جبان ..!!
جبان ..!!
جبان ..!!

جبان من رأسي حتى أخمص ( الساقان ) ..!!

وكما أسلفوا قديماً إن ( الذلة ) بنت حلال .. و أن الهروب نص الرجولة ..!!

لكن أنا جبان حتى في الهروب ..!!
وقد تتخلى ساقيّ (أم العصاقيل ) عن اللحاق بالركب المظفر بأذن الله في خطة ( النحشة الميمونة والمؤمونة بأمر الله )..!!

وبمجمل ما اعترفت به من قبح هذه الصفة القبيحة التي بدأت تطالني و ستأخذني في قول الحق لومه ألائم وحتى النائم ..!! من الشجعان ..؟؟

ولكن ما فائدة الشجاعة والرجولة التي تحتمي وراء بدله تزينها الأوسمة والنجوم أو وراء منصب .. حتى وإن كان هذا المنصب رقمي وإشرافي لا قيمة له في الحياة الواقعية [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]6 ...

ونظرة الاشمئزاز التي تطالك حتى و أنت عند إشارة المرور ..!!
هل لأنك شجاع وتحترم اللون الأحمر ..!!

هل أنت شجاع أم محترم أم انك تتعامل مع الأضاءه بأتكيت و برستيج وأنت تقف ومن هنا أو على بعد عدة كيلومترات من القدس المحتلة وبغداد المنحلة .[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]3
رأيت انه من الخزي أن أتشدق بالشجاعة وأنا أتمدد على سريري [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]4 .. .. وهناك من يذبحون وراء





الجدار .. .. جد..!! عار ..؟؟..


أو أن استمتع بشجاعة (وليم ولس ) .. في زمن الفلس ..!!
فقط لأني شاب جبان ..جبان وخدّي احمر ومصفوع بكف (( مقطوع ))..!!


لن استرسل كثيراً فقد يتم حذف هذا الموضوع بشكل عشوائي أسوة بأخويه الأسيرين في قنتاناموا..











لفته إنسانية :-
لا يوجد أشجع من العقرب .. حتى عندما يقتل نفسه ..!!



ولله الأمرُ من قبل ومن بعد ..



كتبهُ خالدين الجالس بأمر الله

_________________
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]

..

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]

لمراسلتي بخصوص المواضيع أو المتصفح ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://goocom.do-goo.com kh160sh@hotmail.com kh160sh@yahoo.com
 
شجـــــــــــــــــــــاعــــــــــــــــة الجبناء .....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كليشيهات :: مذكرات وحكايات :: حرف لا يصدأ-
انتقل الى: